جازي تطلق عروض جديدة بمناسبة بداية العام الدراسي الجديد

         يسر شركة جازي الرائدة في تقنيات الاتصالات الرقمية ، أن تعلن عن إطلاق عروض جديدة تزامنا مع بداية العام الدراسي الجديد 2018-2019 وتدعو زبائنها الحاليين والمستقبليين للاستمتاع بمكالمات غير محدودة و انترنت مع ميزة التواصل على شبكة عالية الأداء و الجودة.

      تم الإعلان عن العروض الجديدة يوم الأربعاء ، الخامس من سبتمبر من قبل المدير العام للشركة السيد ماثيو جالفاني في مؤتمر صحفي عقد في المركز الدولي للمؤتمرات عبد اللطيف رحال في الجزائر العاصمة. بمناسبة بداية العام الدراسي الجديد ، أطلقت شركة جازي ثلاثة عروض رئيسية ، اثنان منها مدفوعة مسبقاً  هي "هايلة بزاف"  و "جازي هدرة"  و والثالثة خاصة بالدفع البعدي هي "جازي هاربة" تركز جميعها على المكالمات المجانية والرسائل القصيرة من جازي الى جازي  مع إضافة المزيد من حجم الانترنت لتلبية الاحتياجات المختلفة للمشتركين.

هايلة بزاف ، المزيد من الانترنت

جاء عرض "هايلة بزاف" أكثر سخاءً مما يسمح للمشتركين بالاستفادة من المزيد من الإنترنت و المكالمات و الرسائل النصية القصيرة غير محدودة نحو جازي  والمزيد من المكالمات نحو الشبكات الأخرى.

  يلبي هذا العرض احتياجات الزبائن الأكثر استهلاكا عن طريق تقديم امتيازات جذابة للغاية. فمقابل 1500 دينار ، يمكن للمشترك الاستمتاع بـ 15 جيغابايت من الإنترنت ، مكالمات و رسائل قصيرة غير محدودة إلى جازي  و   2000  دينار رصيد صالح نحو الشبكات الأخرى.

 أما مقابل 2000  دينار ، يستفيد المشترك من 30 جيغابايت من الإنترنت بالإضافة إلى مكالمات و رسائل قصيرة غير محدودة إلى جازي و رصيد 3000 دينار نحو باقي الشبكات.

للاستفادة من عرض "هايلة بزاف"  ما على المشترك سوى تشكيل # 720 * واختيار المزايا التي تناسبه و هي صالحة لمدة 30 يومًا!

جازي هدرة: مكالمات غير محدودة نحو جازي، انترنت  و مكالمات دولية

مع عرض "جازي هدرة" ، يتمتع الزبون بمزايا خاصة من مكالمات مجانية إلى جازي بعد الدقيقة الثالثة. يقدم هذا العرض أيضًا مجموعة متنوعة من الخيارات التي يتراوح سعرها من 50 دينار إلى 2000 دينار.

     بالنسبة للخيار اليومي (صالح لمدة 24 ساعة) ، فهو يقترح ثلاثة مستويات:

مقابل 50 دينار يستفيد المشترك من 500 دينار مكالمات نحو جازي، و من 100 دينار مكالمات  إلى الشبكات الأخرى، و 100 ميغابايت من الإنترنت والرسائل النصية القصيرة غير محدود ة نحو جازي لمدة 24 ساعة.

و مقابل 100 دينار، يستفيد المشترك من مكالمات رسائل قصيرة غير محدودة نحو جازي، و من 200 دينار رصيد صالح نحو الشبكات الأخرى و 200 ميجابايت من الإنترنت.

أما مقابل 200 دينار ، يستفيد المشترك من المكالمات والرسائل القصيرة غير المحدودة نحو جازي ، و من 400 دينار مكالمات  إلى الشبكات الأخرى و 1 جيغابايت من الإنترنت.

     بالنسبة للخيار الاسبوعي، فهو يقترح مستوى واحد للمشترك عن طريق دفع 500 دينار، حيث يستفيد من مكالمات و رسائل قصيرة غير محدودة نحو جازي، و من 1000 دينار مكالمات نحو الشبكات الاخرى و من 2 جيغا بايت من الانترنت صالحة لمدة 7 أيام .

اما الخيار الشهري فيقترح ثلاثة مستويات:

    مقابل 1000 دينار يستفيد المشترك من المكالمات و الرسائل القصيرة غير محدودة نحو جازي، بالإضافة إلى رصيد 3000 دينار نحو  الشبكات الأخرى  3 جيغابايت من الإنترنت صالحة لمدة 30 يوما.

  و مقابل 1500 دينار، يستفيد الزبون من المكالمات والرسائل القصيرة غير المحدودة نحو جازي ، و من 5000 دينار مكالمات إلى الشبكات الأخرى و من 5 جيغابايت من الانترنت.

 أما مقابل  2000 دينار، فإضافة الى المكالمات غير محدودة و الرسائل القصيرة  نحو جازي، فيستفيد المشترك من 6000 دينار مكالمات إلى الشبكات الأخرى و 10 جيغا بايت من الانترنت صالحة لمدة 30 يوما.

   للاستفادة من هذا العرض يجب على الزبون شراء بطاقة سيم جديدة أو التحويل من صيغة اشتراكه القديمة عبر الدخول الى قائمة * 720 #.

 

عرض "هاربة" الخاص بمشتركي الدفع البعدي

 لم تنسَ جازي مشتركيها في صيغة الدفع البعدي حيث خصصت لهم عرضًا مميزا هو "جازي هاربة" الذي يمكن أن يعتبر من أحسن العروض المتوفرة في السوق الجزائرية حاليا.

     يتميز هذا العرض بشكل بسيط و غني بالمزايا في نفس الوقت، حيث يسمح للمشتركين بالاستفادة من 25 جيغابايت من الإنترنت و من المكالمات والرسائل النصية القصيرة غير المحدودة الى جازي و من 2000 دينار رصيد صالح نحو باقي الشبكات و من رقم يبدأ بـ "0770" و كل هذا مقابل 1500 دينار فقط في الشهر!

     هذا العرض متوفر في الصيغتين الحرة و المقيدة "كونترول".

     تواصل شركة جازي استثماراتها من خلال تركيز استراتيجيتها على الزبون والابتكار التكنولوجي. حيث تعمل جازي لتوفر دوما المزيد من العروض و الخيارات و المزايا للمشتركين كما تواصل سعيها من اجل تعميم استخدام الإنترنت عبر الهاتف النقال و جعله متاحا لكل الجزائريين.