جازي تحتفل بالذكرى 62 لاندلاع حرب التحرير

 

تحتفل جازي الشركة الرائدة في مجال تقنيات الاتصالات المتنقلة بالذكرى الثانية و الستين لاندلاع حرب التحرير الوطني من خلال تقديم تمنياتها أن يعم السلام والرخاء على الشعب الجزائري.

تفخر جازي كشركة جزائرية بأن تساهم في تنمية الاقتصاد الوطني و أن تنخرط استراتيجيتها في إطار سياسة الحكومة التي تدعو إلى تنويع الموارد المالية  و تفعيل الاقتصاد الرقمي  من أجل التكيف مع البيئة العالمية الجديدة.

بعد مرور اثنان و ستون سنة على اندلاع حرب التحرير وبعد اربعة و خمسون سنة من  الاستقلال  ، خطت الجزائر خطوات حاسمة في وضع الأسس لتطورها و ازدهارها  من خلال نشر التعليم وزيادة قدرة استيعاب الجامعات التي تكون حاليا أكثر من مليون طالب سنويا، والذين يمثلون اطارات الحاضر و المستقبل في جميع القطاعات.

كجزء من استراتيجيتها في الانتشار ، تستند جازي على الكفاءات الجزائرية للعمل على تطوير بيئة رقمية، وتنشيط سوق العمل وخلق الثروة والمساهمة على زيادة الناتج المحلي الإجمالي.

تهدف جازي لأن تصبح المتعامل الرقمي المرجعي في الجزائر و توسيع استعمال الانترنت بفضل إطلاقها خدمة الجيل الرابع الذين سيكون حتما عامل تحفيز للنمو ورافعة لإصلاح النظام المالي  بهدف تغيير طرق الدفع النقدي و المشاركة في تحسين الخدمات العامة و الحياة اليومية للمواطن الجزائري.